الصادق بلعيد : « مشروع الدستور الجديد لن ينص على الإسلام دينا للدولة »..

Écrit par sur 7 juin 2022

قال العميد الصادق بلعيد الرّئيس المنسّق للهيئة الوطنيّة الاستشارية من أجل جمهوريّة جديدة إن مشروع الدستور الجديد الذي يعمل على اعداده على ينص على الإسلام دينا للدولة.
و أكد بلعيد في في مقابلة مع وكالة فرانس برس الإثنين » أنه سيعرض على الرئيس قيس سعيّد مسودة لدستور لن تتضمن ذكراً للإسلام كدين للدولة،بهدف التصدي للأحزاب ذات المرجعية الإسلامية على غرار « حركة النهضة ».
وأضاف بلعيد وهو أستاذ جامعي ومتخصص في القانون الدستوري عيّنه رئيس الجمهورية قيس سعيّد في 20 ماي الماضي للإشراف على هيئة لإعداد مسودة من أجل تنقيح الدستور « ثمانون بالمائة من التونسيين ضد التطرف وضد توظيف الدين من أجل أهداف سياسية وهذا ما سنفعله تحديداً وسنقوم بكل بساطة بتعديل الصيغة الحالية للفصل الأول ».
وفي رده على سؤال ما إذا يعني ذلك أن الدستور الجديد لن يتضمن ذكراً للإسلام كمرجعية، أجاب بلعيد « لن يكون هناك ».


Les opinions du lecteur

Laisser un commentaire

Votre adresse email ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *



En ce moment

Titre

Artiste

Facebook